لا تدع المعالم السياحية تصرف ذهنك كثيرًا عن أعظم كنز في روما؛ ونقصد بذلك طعامها. نقدم فيما يلي دليلك لأفضل المطاعم في روما، بما في ذلك تجارب المأكولات النباتية.

تركز بعض أفضل المطاعم في روما على المطابخ الإقليمية والأطعمة المحلية والعديد من الأطعمة الأخرى. ويمكنك أن تخوض رحلة لتناول الطعام في سردينيا مع أطباق السمك الأنيقة في مطعم “كابو بوي”، أو الاستمتاع بالأطباق الكلاسيكية الرومانية مثل معكرونة “كاسيو إي بيبي” في مطعم “أرماندو آل بانثيون”، وهو منشأة طعام محلية لأكثر من 50 عامًا.

البيتزا في روما

إذا كنت من عشاق البيتزا، فلعل أول شيء فعلته بعد حجز تذكرة الطائرة إلى مطار فيوميتشينو كان البحث في جوجل عن “البيتزا في روما”. ويمكنك قضاء شهر في البحث عن أفضل بيتزا في روما دون أن تستنفد كل الاحتمالات.

ما هي الحقيقة؟ ليس هناك “أفضل” بيتزا في روما، ولكن فقط الكثير من المتنافسين الجديرين بهذا اللقب. ستجد العديد من أساليب التحضير، من البيتزا ذات القشرة الرومانية التقليدية الرقيقة والمقرمشة إلى بيتزا سفينوتشيوني الصقلية التي تتسم بأسلوب ريفي مع قشرة سميكة وتُقطع تقليديًا إلى مربعات. ولتناول وجبة غداء لذيذة أثناء التنقل، جرّب بيتزا سفينوتشيوني، التي تُعرف أيضًا باسم بيتزا رستيكا أحد مطاعم البيتزا للوجبات الجاهزة: ابحث عن لافتة تقول “بيتزا ال تاجليو”، أي البيتزا التي تُباع بالشريحة.

اجعل إستراتيجيتك في تناول البيتزا في روما تعتمد على البحث عن طوابير وجبات الغداء في متاجر البيتزا بالشريحة، وأخذ التوصيات من السكان المحليين وسائقي عربات الأجرة حول أماكنهم المفضلة، وتجربة العديد من الأنماط الإقليمية. لا تفوّت تجربة تذوق بيتزا مارجريتا أصلية، وهي فطيرة كلاسيكية على نمط نابولي. ولتناول بيتزا تستحق الوقوف في طوابير من أجل شرائها، توجّه إلى مطاعم “لي ريوني” أو “بيتزاريوم” أو “دا ريمو” أو “سفورنو”.

المأكولات النباتية في روما

تبدو عبارة “مأكولات نباتية في روما” كما لو كانت تناقضًا لفظيًا في مدينة تُعتبر فيها أشهى المأكولات مثل “بوكاتيني ألا ماتريسيانا” و”كاسيو إي بيبي” من الأطباق التقليدية. إلا أن عدد المطاعم النباتية في روما آخذ في التزايد، وقد توسّع المطبخ الروماني لتلبية احتياجات رواد المطاعم الذين يتحاشون المنتجات الحيوانية مفضلين عليها الفواكه الطازجة والخضروات والحبوب.

لا يقتصر مطعم “لا كونفراترنيتا ديلوفا” على تقديم المأكولات النباتية، ولكن ليلته النباتية الأسبوعية تقدم بعضًا من أفضل الطبخ النباتي المتاح في روما، مع توليفات جديدة للأطباق الكلاسيكية الصقلية مثل كروكيت الأرز مع البازلاء والزعفران.

خارج المركز السياحي، وفي حي جارباتيلا التاريخي، يقدم مطعم “لو بيسترو” الأطباق النباتية في مكان مريح وأنيق لما يقرب من 30 عامًا. وإلى جانب تورتيليني القرع واللفت الأحمر وريسوتو الكمأ، يمكنك توقع الأنماط الكلاسيكية النباتية من الأطباق الكلاسيكية الرومانية. وسيعجب عشاق الحلوى بالكعك الخالي من منتجات الألبان، والمثلجات، والآيس كريم.

نظرًا لوجود موقعين لمطعم “زازي” في روما، يعتبر هذا المطعم مكانًا مثاليًا للوجبات الخفيفة الصحية، من عصائر الفواكه والخضروات المخفوقة الطازجة إلى السلطات وأطباق الكسكسي بالخضروات. ويمكنك تناول وجبتك في داخل المطعم، أو اصطحاب عصيرك المخفوق لتناوله في الخارج.

إذا كان لديك حنين إلى الجيلاتي ولكنك لا تريد مكوناته من الألبان، فإن مطعم “تيمبستا دي جوستي” يبرز في هذا الصدد، حيث يقدم منتجات نباتية لذيذة من الآيس كريم بنكهات مميزة، جنبًا إلى جنب مع المخاريط النباتية، بطبيعة الحال.

هل تشعر بالجوع؟ ابدأ التخطيط لمغامرتك في تناول الطعام في روما!

المقالة السابقة

عند زيارة روما: المعالم السياحية التي لا غنى عن مشاهدتها

المقالة التالية

أياً كنتَ من روّاد عطلات نهاية الأسبوع، هناك فندق هيلتون بانتظارك.

Related Hotels and Guides

Top